Gálatas

11. واعرّفكم ايها الاخوة الانجيل الذي بشرت به انه ليس بحسب انسان.

12. لاني لم اقبله من عند انسان ولا علّمته بل باعلان يسوع المسيح.

13. فانكم سمعتم بسيرتي قبلا في الديانة اليهودية اني كنت اضطهد كنيسة الله بافراط واتلفها.

14. وكنت اتقدم في الديانة اليهودية على كثيرين من اترابي في جنسي اذ كنت اوفر غيرة في تقليدات آبائي.

15. ولكن لما سرّ الله الذي افرزني من بطن امي ودعاني بنعمته

16. ان يعلن ابنه فيّ لابشر به بين الامم للوقت لم استشر لحما ودما

17. ولا صعدت الى اورشليم الى الرسل الذين قبلي بل انطلقت الى العربية ثم رجعت ايضا الى دمشق.

18. ثم بعد ثلاث سنين صعدت الى اورشليم لأتعرّف ببطرس فمكثت عنده خمسة عشر يوما.

19. ولكنني لم ار غيره من الرسل الا يعقوب اخا الرب.

20. والذي اكتب به اليكم هوذا قدّام الله اني لست اكذب فيه.

21. وبعد ذلك جئت الى اقاليم سورية وكيليكية.

22. ولكنني كنت غير معروف بالوجه عند كنائس اليهودية التي في المسيح

23. غير انهم كانوا يسمعون ان الذي كان يضطهدنا قبلا يبشر الآن بالايمان الذي كان قبلا يتلفه.

24. فكانوا يمجدون الله فيّ

1. ثم بعد اربع عشرة سنة صعدت ايضا الى اورشليم مع برنابا آخذا معي تيطس ايضا.

2. وانما صعدت بموجب اعلان وعرضت عليهم الانجيل الذي اكرز به بين الامم ولكن بالانفراد على المعتبرين لئلا اكون اسعى او قد سعيت باطلا.

3. لكن لم يضطر ولا تيطس الذي كان معي وهو يوناني ان يختتن.

4. ولكن بسبب الاخوة الكذبة المدخلين خفية الذين دخلوا اختلاسا ليتجسسوا حريتنا التي لنا في المسيح كي يستعبدونا.

5. الذين لم نذعن لهم بالخضوع ولا ساعة ليبقى عندكم حق الانجيل.

6. واما المعتبرون انهم شيء مهما كانوا لا فرق عندي. الله لا يأخذ بوجه انسان. فان هؤلاء المعتبرين لم يشيروا عليّ بشيء.

7. بل بالعكس اذ رأوا اني اؤتمنت على انجيل الغرلة كما بطرس على انجيل الختان.

8. فان الذي عمل في بطرس لرسالة الختان عمل فيّ ايضا للامم.

9. فاذ علم بالنعمة المعطاة لي يعقوب وصفا ويوحنا المعتبرون انهم اعمدة اعطوني وبرنابا يمين الشركة لنكون نحن للامم واما هم فللختان.

10. غير ان نذكر الفقراء. وهذا عينه كنت اعتنيت ان افعله

11. ولكن لما أتى بطرس الى انطاكية قاومته مواجهة لانه كان ملوما.

12. لانه قبلما أتى قوم من عند يعقوب كان يأكل مع الامم ولكن لما أتوا كان يؤخر ويفرز نفسه خائفا من الذين هم من الختان.

13. وراءى معه باقي اليهود ايضا حتى ان برنابا ايضا انقاد الى ريائهم.

14. لكن لما رأيت انهم لا يسلكون باستقامة حسب حق الانجيل قلت لبطرس قدام الجميع ان كنت وانت يهودي تعيش امميا لا يهوديا فلماذا تلزم الامم ان يتهوّدوا.

15. نحن بالطبيعة يهود ولسنا من الامم خطاة

16. اذ نعلم ان الانسان لا يتبرر باعمال الناموس بل بايمان يسوع المسيح آمنّا نحن ايضا بيسوع المسيح لنتبرر بايمان يسوع لا باعمال الناموس. لانه باعمال الناموس لا يتبرر جسد ما.

17. فان كنا ونحن طالبون ان نتبرر في المسيح نوجد نحن انفسنا ايضا خطاة أفالمسيح خادم للخطية. حاشا.

18. فاني ان كنت ابني ايضا هذا الذي قد هدمته فاني اظهر نفسي متعديا.

19. لاني مت بالناموس للناموس لاحيا للّه.

20. مع المسيح صلبت فاحيا لا انا بل المسيح يحيا فيّ. فما احياه الآن في الجسد فانما احياه في الايمان ايمان ابن الله الذي احبني واسلم نفسه لاجلي

21. لست ابطل نعمة الله. لانه ان كان بالناموس بر فالمسيح اذا مات بلا سبب

Você está lendo Gálatas na edição SVD, Arabic - Smith / Van Dyke, em Árabe.
Este lívro compôe o Novo Testamento, tem 6 capítulos, e 149 versículos.